• November 30, 2022 6:33 pm

تحقيق يكشف زيارة طبيب سرطان لبوتين

Ukraine War
بوتين اعتمد أيضا على طرق الطب البديل من خلال الاستحمام في دم مستخرج من قرون الغزلان

كشفت وكالة أنباء استقصائية روسية أن فريقا من أطباء السرطان يزور بشكل متكرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في منزله أو يرافقه في رحلات وسط تساؤلات متزايدة حول صحة الرئيس البالغ من العمر 69 عاما.

وأفاد التحقيق الجديد الذي أجرته مؤسسة “Proekt” أن طبيب سرطان الغدة الدرقية زار بوتين 35 مرة خلال الأربع سنوات الماضية.

وذكر التحقيق أن يفغيني سيليفانوف، جراح الأورام المتخصص في سرطان الغدة الدرقية، زار بوتين في مقر إقامته بمدينة سوتشي على البحر الأسود 35 مرة وقضى معه نحو 166 يوما.

كذلك زار اثنان من أخصائيي الأذن والأنف والحنجرة، وهما إيغور إسكوف وأليكسي شيغلوف زارا الرئيس الروسي بشكل متكرر.

سافر أليكسي شيغلوف لرؤية بوتين 59 مرة وقضى ما مجموعه 282 يوما معه بين عامي 2016 و2020، وفقا للتقرير.

ونقلت المؤسسة عن طبيب، لم تكشف عن هويته، القول إن أمراض الغدة الدرقية، بما في ذلك السرطان، عادة ما يتم تشخيصها لأول مرة من قبل أخصائي أنف وأذن وحنجرة، وبعد ذلك يشارك طبيب الأورام والجراح في العلاج.

ووفقا لموقع “بزنس إنسايدر” فقد تمكنت المؤسسة الاستقصائية من معرفة هوية الأطباء الذين أمضوا وقتا مع بوتين من خلال فحص فواتير الإقامة الفندقية المنشورة على موقع المشتريات الحكومية.

وقال التقرير إن التواريخ التي أقام خلالها الأطباء في فنادق سوتشي تزامنت مع زيارات بوتين الرسمية للمدينة أو فترات اختفى فيها بشكل غامض عن أعين الناس.

وبين التقرير أن متوسط عدد العاملين الطبيين في الوفد المرافق لبوتين ارتفع من خمسة في 2016 و2017 إلى تسعة في 2019.

وضم أعضاء الفريق الطبي التابع لبوتين أيضا أطباء تخدير وجراح أعصاب وأخصائي أمراض معدية وطبيب عناية مركزة.

التقرير تحدث أيضا أن بوتين اعتمد أيضا على طرق الطب البديل من خلال الاستحمام في دم مستخرج من قرون الغزلان.

وقال التقرير إن بوتين اتبع العلاج البديل بناء على توصية من وزير دفاعه الروسي سيرغي شويغو، حيث يُعتقد أن دم الغزلان يحسن نظام القلب والأوعية الدموية ويجدد شباب الجلد.

ويقول الموقع إن عملية استخراج الدم من قرون الغزلان يتم عبر قطعها فيما لا يزال الحيوان على قيد الحياة، في عملية يقول نشطاء حقوق الحيوان إنها تشبه عملية قلع أظافر شخص ما.

ولم يُشاهد بوتين علنا في شهر سبتمبر 2021، حيث يسود اعتقاد داخل الأوساط الطبية أنه خضع لعملية معقدة تتعلق بمرض الغدة الدرقية، حسبما ذكر التقرير الاستقصائي.

وظهر بعدها بوتين بوجه منتفخ بشكل ملحوظ، مما أثار شائعات بأنه يتناول منشطات غالبا ما تستخدم لعلاج سرطان الغدة الدرقية.

وكان الكرملين رفض في السابق الإجابة على استفسارات حول صحة بوتين، وأصر متحدث حكومي في عام 2020 على أن صحته “ممتازة”.